منتدى النقابة المستقلة للتعليم الابتدائي فرع طانطان

منتدى النقابة المستقلة للتعليم الابتدائي فرع طانطان .
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
<

شاطر | 
 

  اتصال هاتفي بين الجيش الفرنسي والصحفيين الاثنين المختطفين في أفغانستان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 158
تاريخ التسجيل : 04/06/2010

مُساهمةموضوع: اتصال هاتفي بين الجيش الفرنسي والصحفيين الاثنين المختطفين في أفغانستان   الجمعة 24 سبتمبر 2010, 07:48


أبدى الأميرال ادوار غيو رئيس أركان الجيش الفرنسي تفاؤلا حيال مصير الصحفيين الفرنسيين الاثنين المختطفين منذ كانون الأول/ديسمبر 2009 في أفغانستان واللذين تمكنت فرنسا من الاتصال هاتفيا بهما، متحدثا عن "أمل منطقي" في الإفراج عنهما بحلول عيد الميلاد.
أبدى الأميرال ادوار غيو رئيس أركان الجيش الفرنسي تفاؤلا حيال مصير الصحفيين الفرنسيين المختطفين منذ كانون الأول/ديسمبر 2009 في أفغانستان اللذين تمكنت فرنسا من الاتصال هاتفيا بهما، متحدثا عن "أمل منطقي" في الإفراج عنهما بحلول عيد الميلاد. وقد صرّح الأميرال اليوم الجمعة على أثير إذاعة "أورب 1" الفرنسية أن "الجيش تمكن من الاتحدث إلى الصحفيين عبر الهاتف" وأن لديه من الأدلة "ما يثبت" أن الرهينيتن على قيد الحياة.
إلى هذا، أكدت فرنسا بلسان رئيس اركانها الاميرال ادوار غيو استعدادها "لاجراء اتصال في اي وقت" مع تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي الذي اعلن مسؤوليته عن خطف سبعة اشخاص بينهم خمسة فرنسيين الاسبوع الماضي في شمال النيجر، الا انها استبعدت القيام بعملية عسكرية في الوقت الراهن.

وخطف خمسة فرنسيين ومواطن من توغو واخر من مدغشقر يعمل معظمهم لدى شركتي اريفا وساتوم (مجموعة فينسي) الفرنسيتين ليل 15 الى 16 ايلول/سبتمبر في ارليت شمال النيجر.

واعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي الثلاثاء مسؤوليته عن عملية الاختطاف، مشيرا الى انه سيبلغ فرنسا في وقت لاحق "مطالب مشروعة". واكدت فرنسا صحة هذا التبني.

وقال غيو في حديث لاذاعة "اوروبا 1" الخاصة "بالتأكيد، السلطات الفرنسية على استعداد لاجراء اتصال في اي وقت، الصعوبة الوحيدة التي واجهناها هي ان خاطفي الرهائن كما العادة في هذا النوع من القضايا، هم الذين يتحكمون بالوقت".

واضاف ان "التدخل العسكري ليس مطروحا في اللحظة التي اتحدث فيها. حتى اللحظة، نتعاطى مع الوضع على انه حالة طارئة، كما الحال في اي عملية خطف رهائن والقوات العسكرية موجودة لمؤازرة دبلوماسيتنا".

واشار الى ان "الخيار العسكري يبقى واردا، لكن في اللحظة التي اتحدث فيها حياة الرهائن ليست مهددة بشكل مباشر، ننتظر اذا ان تتوافر لدينا قناة اتصال".

وكان وزير الدفاع الفرنسي ايرفيه موران اعلن الخميس ان فرنسا تامل "في التمكن من الاتصال بالقاعدة" في خطوة اولى لفتح الباب امام شكل من اشكال التفاوض مع خاطفي الرهائن.

وتابع الاميرال غيو "لسنا مستعدين بتاتا للرضوخ لهم تحت اي ظرف، وقد اظهرت فرنسا كما بلدان اخرى ذلك في مرات سابقة".

وذكر في هذا السياق بتاكيد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ان دفع الفدية لتحرير الرهائن ليس استراتيجية قابلة للاستمرار مع الاشارة الى ان "كل شيء رهن بالظروف".

وكانت فرنسا ابدت تفضيلها للدخول في مسار مفاوضات، سواء مباشرة او بالواسطة، في قضية اختطاف رهينة فرنسي في مالي، بيار كامات، الذي افرج تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي عنه في شباط/فبراير مقابل اطلاق اربعة سجناء اسلاميين في باماكو.

الا ان هذه الاستراتيجية لم تكن ممكنة بحسب السلطات الفرنسية في حالة الرهينة الفرنسي ميشال جرمانو الذي اعلن التنظيم الاسلامي اعدامه نهاية تموز/يوليو انتقاما لمقتل سبعة من مقاتليه في هجوم عسكري فرنسي-موريتاني.

وقال رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون في حينها ان فرنسا دخلت في "حرب فعلية ضد القاعدة".

واكد رئيس الاركان ان الرهائن الفرنسيين الذين تسعى باريس لتحديد مكان وجودهم منذ ايام هم حاليا في مالي.

وقال "على حد معلوماتنا، هم احياء، الا اننا لا نملك حتى الساعة دليلا رسميا، لدينا مجموعة مؤشرات".

واضاف "الجيوش الفرنسية اوكلت مهمة تقضي اولا برسم خارطة لهذه المنطقة، وهي منطقة تبلغ مساحتها ستة اضعاف مساحة فرنسا، مؤلفة من صحراء من الحصى وجبال ورمال، مع القليل من المزروعات ومخيمات قد تكون للطوارق، لسائقي القوافل، لمهربين او مخيمات للقاعدة في بلاد المغرب الاسلامي".

وتوقف رئيس الاركان الفرنسي كذلك عند خطف ثلاثة بحارة فرنسيين ليل الثلاثاء الاربعاء قبالة سواحل نيجيريا المجاورة للنيجر.

وقال "هذه قرصنة ساسميها قبلية - مافيوية. هناك بشكل دوري هجمات تشنها قبائل تعتبر ان توزيع العائدات النفطية لا يتم بالتساوي وتطالب بالمال (...) حتى الان، انتهت كل هذه الحوادث بسلام".

كما ابدى الاميرال غيو تفاؤلا حيال مصير الصحافيين الفرنسيين المختطفين منذ كانون الاول/ديسمبر 2009 في افغانستان واللذين تمكنت فرنسا من الاتصال هاتفيا بهما، متحدثا عن "امل منطقي" في الافراج عنهما بحلول عيد الميلاد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saep.3arabiyate.net
 
اتصال هاتفي بين الجيش الفرنسي والصحفيين الاثنين المختطفين في أفغانستان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى النقابة المستقلة للتعليم الابتدائي فرع طانطان :: منتدى النقابة المستقلة للتعليم الابتدائي :: منتدبات الادب و الفنون و الاخبار التنوعة :: الاخبار الدولية-
انتقل الى: